برنامج تكوين حول أخلاقيات المهنة و مكافحة الفساد د.م.ق.ف-الجمارك

و قد ساهم الديوان المركزي لقمع الفساد في إطار برنامج تكوين أطلقته المديرية العامة للجمارك حول أخلاقيات المهنة و مكافحة الفساد لفائدة أعوانها عن طريق تقديم أربع محاضرات نشطها إطارات بالديوان حول المنظومة القانونية لمكافحة الفساد بمناسبة تخرج دفعات من ضباط و أعوان للجمارك و ذلك على النحو الأتي:

- المحاضرة الأولى، نشطها بالمدرسة الوطنية للجمارك بوهران بتاريخ 06 جانفي 2016 السيد كمال بوزبوجة مدير دراسات بالديوان الذي بعد أن أبرز خلال مداخلته مختلف الأحكام الوقائية و القمعية التي جاء بها قانون 06-01 المؤرخ في 20 فيفري 2006 المتعلق بالوقاية من الفساد و مكافحته، أكد أن التزام الجمركي بأخلاقيات مهنته النبيلة بالدرجة الأولى و التحلي بالنزاهة و روح المسؤولية، تشكل عصب مكافحة آفة الفساد بالجمارك.

- المداخلة الثانية، نشطها بقاعة دار الثقافة محمد بوضياف بعنابة بتاريخ 28 جانفي 2016 السيد محمد رياض بونار قاض منتدب بالديوان بصفة مدير دراسات، الذي شدد على ضرورة التحلي بالمبادئ السامية للأخلاق لمواجهة الإغراءات المادية لأن الترسانة القانونية موجودة و أن تطبيقها يرجع إلى الضمير المهني لكل فرد. كما أبرز التعديلات الأخيرة لقانون الإجراءات الجزائية خاصة أحكام المواد 19 إلى 65 مكرر، المتعلقة بحماية المبلغين و الشهود و الخبراء.

- المحاضرة الثالثة قدمها بالملحقة الجهوية لدى المركز الوطني للتكوين الجمركي بتلمسان بتاريخ 10 فيفري 2016 السيدان عبد الرزاق عزاب و حكيم عوشيش على التوالي مدير دراسات و مفتش للمالية بالديوان. تطرق الإطاران إلى البعد القانوني لتجريم الفساد و الآليات المكلفة بقمع هذه الظاهرة و الوقاية منها مع الإشارة خصوصا إلى حرص الدولة على التصدي لهذه الآفة من خلال إدراج أحكام دستورية جديدة تهدف إلى تعزيز مكافحة هذا النوع من الإجرام.

- المداخلة الرابعة نشطها بدار الثقافة مفدي زكريا بورقلة بتاريخ 02 مارس 2016 السيد السعيد حمداني مدير دراسات الذي استعرض خلالها، الجرائم المرتبطة بالفساد و العقوبات المقررة لها مع الإشارة إلى الجهود المبذولة من طرف الدولة في مجال مكافحة الفساد من خلال تحسين الترسانة القانونية في هذا المجال.

contact-ar